• أي البرامج أفضل لتطوير مشروع نظام معلومات جغرافية؟

    بقلم: سامر الجودي
    نشر هذا السؤال وجوابه في باب حلول في مجلة PC Magazine
    ديسمبر 2000

    نشكركم على الجهود التي تبذلونها لنشر ثقافة التصميم بالحاسوب (CAD) ونظام المعلومات الجغرافية (GIS) بين القراء. أعمل كمخطط مدن في شركة عامة للنفط، ترغب بتكليف استشاري ليقوم بتطوير خريطة أساس (Base Map) مع رسوم البنية التحتية لإحدى المدن، وذلك لإنتاج مشروع نظم معلومات جغرافية، تبلغ كلفة المشروع مليوني دولار تقريباً. ولدينا بعض الأسئلة بخصوص برنامج أوتوكاد:

    1. أيهما أفضل لتطوير مشروع نظم معلومات جغرافية، AutoCAD Map أم منتجات ESRI (برنامج ARC/INFO وبرنامج ArcView)؟
    2. أي البرامج أفضل لتطوير خريطة الأساس وخرائط البنية التحتية، أوتوكاد أم برنامج آخر؟
    3. أيهما أفضل لإنشاء عرض تقديمي تحليقي (Flyover Presentation) ثري دي ستوديو ماكس أم فيز؟


    ياسر إبراهيم - قطر- الدوحة

    جواب السؤال الأول: لا يمكن الإجابة مباشرة على هذا السؤال، لأن اختيار برنامج نظام المعلومات الجغرافية (سنصطلح عليه من الآن فصاعداً بالحروف ن.م.ج) يعتمد في العادة على عدة عوامل، تحتاج إلى مقالة مفصّلة، وهو ما سنعمل على تحقيقه في عدد قادم.

    وتتعلق هذه العوامل بما يلي:
    • طبيعة البيانات المتوفرة لديكم كالصور الجوية والبيانات المساحية والرسوم، وقدرة البرنامج على قراءة هذه البيانات وبأقل كلفة ممكنة (تحولت هيئة الطاقة في جورجيا إلى أوتوكاد ماب بعد أن اكتشفت أن رسومها البالغة 80000 خريطة تحتاج إلى وقت طويل وكلفة كبيرة لتحويلها لتستخدم مع آرك/إنفو).
    • وظائف التحليل المطلوبة في البرنامج بالنسبة إلى نوع مشروع ن.م.ج (طرق، عقارات وأملاك، ثروات معدنية...الخ).
    • درجة الدقة المطلوبة في المشروع ومقياس الخريطة.
    • المهارات التي يتميز بها فريق العمل.
    • ارتباط المشروع النهائي بالبرامج الأخرى وببيئة إنترنت.
    • الكلفة المعتمدة لشراء البرمجيات المطلوبة لإنجاز المشروع والتدريب عليها، وكلفة تطوير برنامج ن.م.ج وصيانته.


    وسنحاول الإجابة بإيضاح النقاط التالية:

    • يعتبر برنامج آرك/إنفو من أهمّ برامح ن.م.ج على الإطلاق. ولكن ذلك لا يعني بالضرورة أنه الخيار المناسب إذا كانت الوظائف المطلوبة في المشروع متوفرة في برنامج أسهل وأقل كلفة.
    • ينتمي برنامج آرك فيو إلى فئة برامج ن.م.ج المكتبية (Desktop GIS) التي تستخدم أساساً لأغراض التقديم، كما هو مبين في الشكل (1)، ولكنه يقدم أيضاً أدوات احترافية لمعالجة وتحليل البيانات، خاصة أنه يمتلك العديد من التطبيقات الملحقة مثل "محلل الشبكة" (Network Analyst) وغيره. ويمكن استخدام البرنامج الملحق "قارئ التصميم بالحاسوب" (CAD Reader) لقراءة ملفات أوتوكاد ومايكروستيشن مباشرة من دون تحويل، ما يسمح بربط هذه الرسوم بطريقة مرجعية (Reference).
    • يفتقر آرك/إنفو وآرك فيو إلى القدرة على إنشاء وتحرير خريطة الأساس، ويعتمدان على استيراد الخرائط من برامج أخرى، مثل أوتوكاد.
    • يعتبر أوتوكاد ماب حديث العهد قياساً إلى آرك/إنفو، ولكن عدد مستخدميه يتزايد بشكل ملحوظ (أكثر من 100,000 مستخدم وفقاً لتقرير صحفي من شركة أوتوديسك)، وقد تم اعتماده في مشاريع هامة في الولايات المتحدة الأمريكية وأوربا، كما بيعت نسخ عديدة منه إلى مؤسسات عامة وخاصة في دول عربية. وهو يمتاز بقدرته على الجمع بين إمكانيات ن.م.ج وقدرات التصميم بالحاسوب. فهو يسمح بإنشاء خرائط الأساس وخرائط البنية التحتية وتحريرها، بالإضافة إلى بناء مشروع ن.م.ج في البيئة ذاتها. ويمكن تدريب فريق العمل الذي يمتلك خبرات سابقة في أوتوكاد على استخدام أوتوكاد ماب بكلفة بسيطة، على اعتبار أن أوتوكاد ماب مبني أساساً على أوتوكاد، وقد أوضحنا في مقالة "أوتوكاد ولغة الضاد" أن هذا البرنامج يدعم اللغة العربية ويستطيع التعامل بسهولة مع قواعد البيانات التي تتضمن معلومات بهذه اللغة (راجع مقالة "أوتوكاد ولغة الضاد" في مجلة PC Magazine الطبعة العربية، العدد 8 - سبتمبر/أيلول 2000).
    • يمكن ربط أي كائن من كائنات أوتوكاد ثنائية الأبعاد وثلاثية الأبعاد بقواعد البيانات. في حين تشترط منتجات ESRI استخدام أصناف محددة من الكائنات وهي النقطة والخط والمضلع، بينما يُعبّر عن القوس والدائرة بعدد من القطع المستقيمة.


    جواب السؤال الثاني: ننصح بتطوير خرائط البنية التحتية وخريطة الأساس باستخدام أوتوكاد، كونه منتجاً رائداً في مجال التصميم بالحاسوب، وهو بالإضافة إلى ذلك برنامج ذي دقة مضاعفة (Double Precision) (يمكّن أوتوكاد من رسم الكرة الأرضية بمقياس حقيقي مع تفاصيل تصل إلى دقة 1000/1 من المللميتر)، وتمتلك المنطقة العربية خبرات كافية في هذا البرنامج القابل للتطوير أيضاً باستخدام معظم لغات البرمجة (أوتولسيب وفيجوال ليسب و فيجوال بيسك وفيجوال سي ++ وهو يدعم لغتي دلفي وجافا بشكل غير مباشر).

    يمكن تطوير خرائط البنية التحتية وخريطة الأساس أيضاً باستخدام مايكروستيشن، ولكن دقة هذا البرنامج تعتمد على تخزين الإحداثيات في صيغة أعداد صحيحة طويلة (Long Integer)، (لا يستطيع مايكروستيشن بدقة 1000/1 من المللميتر أن يتجاوز مساحة مربعة من الأرض طول ضلعها 4294 متراً)، ولا تتوفر له قاعدة كافية من الخبرات والمستخدمين في المنطقة العربية عموماً.

    جواب السؤال الثالث: يمكن استخدام ثري دي ستوديو فيز أو ثري دي ستوديو ماكس لإنشاء العروض التقديمية التحليقية، ولكن ماكس يستخدم أساساً لإنتاج الحركة والشخصيات المعقدة. في حين يتميز فيز، وهو برنامج أرخص من سابقه بكثير، بارتباطه الوثيق بأوتوكاد (راجع مقالة بين برنامجي فيز وماكس، في مجلة PC Magazine الطبعة العربية، العدد 9 - أكتوبر/تشرين الأول 2000).


    الشكل (1): برنامج آرك فيو الإصدارة 3.0a